قسم الثقافة و الإعلام

مدير الموقع الالكتروني

بيان صادر عن سماحة آية الله السيد عبد الصاحب الموسوي

    بسم الله الرحمن الرحيم                                               قالت الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء (عليها السلام) في خطبتها الشهيرة : (( فَجَعَلَ اللهُ الإيمانَ تَطْهيراً لَكُمْ مِنَ الشِّرْكِ، وَالصَّلاةَ تَنْزِيهاً لَكُمْ عَنِ الكِبْرِ، والزَّكاةَ تَزْكِيَةً لِلنَّفْسِ […]أقرأ المزيد

السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) ومنهج حياتها الطيبة

يوافق بالثالث من شهر جمادى الثانية الذكرى الأليمة لاستشهاد بضعة النبي(ص) السيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها، وبهذه المناسبة نسلط الضوء على منهج حياتها الطيبة في بيتها مع زوجها وأولادها. عاشت الزهراء عليها السلام في بيت أعظم شخصية إسلامية بعد الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله على الإطلاق، رجل مهمته حمل راية الإسلام والدفاع عنه. […]أقرأ المزيد

زيارة وفد من مؤسسة الجرحى في منطقة البقاع لمكتب سماحة

قام وفد كريم من مؤسسة الجرحى في منطقة البقاع وعلى رأسهم الحاج علي برو بزيارة الى مكتب سماحة آية الله السيد عبد الصاحب الموسوي (حفظه الله) حيث تم تقديم درع شكر وتقدير لسماحته من قبل مؤسسة الجرحى وذلك تقديراً لتعاونه ودعمه لهذه المؤسسة المباركة  ووقوفه الى جانب الاخوة الجرحى .أقرأ المزيد

زيارة المواكب الحسينية

زيارة المواكب الحسينية المتجهة لزيارة الاربعين 1440 هـ في المنطقة الحدودية (الشلمجة) – ( الجذابة) بين ايران والعراق. انتاج : قسم الاعلام المركزي في مركز أهل البيت عليهم السلام الثقافي برعاية سماحة آية الله السيد عبد الصاحب الموسوي (حفظه الله)أقرأ المزيد

أربعون حديثاً عن الامام المهدي (عجل الله فرجه الشريف)

1- الَّذي يَجِبُ عَلَيْكُمْ ولَكُمْ أنْ تَقُولُوا: إنّا قُدْوَةٌ وأئِمَّةٌ وخُلَفاءُ اللهِ في أرْضِهِ، واُمَناؤُهُ عَلی خَلْقِهِ، وحُجَجُهُ في بِلادِهِ، نَعْرِفُ الْحَلالَ والْحَرامَ، ونَعْرِفُ تَأْويلَ الْكِتابِ وفَصْلَ الْخِطابِ([1]). 2- أنَا خاتَمُ الاْوْصِياءِ، بي يَدْفَعُ الْبَلاءُ عَنْ أهْلي وشيعَتي([2]). 3- أمَّا الْحَوادِثُ الْواقِعَةُ فَارْجِعُوا فيها إلي رُواةِ حَديثِنا(أحاديثِنا), فَإنَّهُمْ حُجَّتي عَلَيْكُمْ وأنَا حُجَّةُ اللهِ عَلَيْكُمْ([3]). 4- […]أقرأ المزيد

أربعون حديثاً عن الامام الحسن العسكري (عليه السلام)

1- إنَّ اللهَ تَبارَكَ وتعالى بَيَّنَ حُجَّتَهُ مِنْ سائِرِ خَلْقِهِ بِكُلِّ شَيء، ويُعْطِيهِ اللُّغاتِ، وَمَعْرِفَةَ الاْنْسابِ وَالاْجالِ وَالْحَوادِثِ، وَلَوْلا ذلِكَ لَمْ يَكُنْ بَيْنَ الْحُجَّةِ وَالْمَحْجُوحِ فَرْقٌ([1]). 2- عَلامَةُ الاْيمانِ خَمْسٌ: التَّخَتُّمُ بِالْيَمينِ، وصَلاةُ الإحْدي وخَمْسينَ، وَالْجَهْرُ بِبِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحيم، وتَعْفيرُ الْجَبين، وزِيارَةُ الاْرْبَعينَ([2]). 3- لَيْسَتِ الْعِبادَةُ كَثْرَةُ الصّيامِ وَالصَّلاةِ، وإنَّمَا الْعِبادَةُ كَثْرَةُ التَّفَكُّرِ في […]أقرأ المزيد